منتدى النور لخميس مليانة
مرحبا بك في منتدى النور لخميس مليانة ، منتدى الجودة و الاحترافية ،إن كنت جديد في المنتدى عليك التسجيل لامتلاك كل الصلاحيات لللاستفادة أكثر من محتواه و المشاركة معنا في إثرائه.
منتدى النور لخميس مليانة
مرحبا بك في منتدى النور لخميس مليانة ، منتدى الجودة و الاحترافية ،إن كنت جديد في المنتدى عليك التسجيل لامتلاك كل الصلاحيات لللاستفادة أكثر من محتواه و المشاركة معنا في إثرائه.
منتدى النور لخميس مليانة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتدى النور لخميس مليانة

التعليم : جميع المستويات
 
الرئيسيةأحدث الصورالتسجيلدخول

 

 دروس الفييو طرق معالجة المقال الفلسفي+ فديوو لكل جزء هام هام جدا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مدير المنتدى
Admin
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 1018
نقاط : 3047
تاريخ التسجيل : 22/09/2013

دروس الفييو طرق معالجة المقال الفلسفي+ فديوو لكل جزء هام هام جدا Empty
مُساهمةموضوع: دروس الفييو طرق معالجة المقال الفلسفي+ فديوو لكل جزء هام هام جدا   دروس الفييو طرق معالجة المقال الفلسفي+ فديوو لكل جزء هام هام جدا I_icon_minitimeالأربعاء يناير 15, 2014 9:04 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



مدونة الأستــــاذة طيبـــي للتدريـــــــــــب على الإنشاء الفلسفـــــي

مقالات فلسفية لطلاب البكالوريا ،و أقسام السنة الثالثة ثانوي ،التدريب على المقال الفلسفي، طرق معالجة المقال الفلسفي ، طريقة الجدل ، الإستقصاء بالوضع ، الإستقصاء بالرفع ،

المقارنة ، تحليل نصوص. للشعب : آداب و فلسفة ، علوم تجريبية ، آداب و لغات ، تقني رياضي ... ، دورس الفلسفة ، نصائح و إرشادات للتحضير للبكالوريا ،شرح بالتسجيلات

الصوتية للأستاذة طيبـــي ، معا نصنع النجاح، نجاحكم فخر لنا

كيفية كتابة مقالة بالإستقصاء بالوضع (الجزء الأول)





كيفية كتابة مقالة بالإستقصاء بالوضع الجزء الثاني


عزيزي التلميذ

نواصل الشريط الثاني للتدريب على طريقة الإستقصاء بالوضع
محتوى الشريط
المرحلة الأولى
-1عرض منطق الأ طروحة :المطلوبة للإثبات
2عرض مسلماتها
مع توظيف الأمثلة و الأقوال المأثورة و مراعاة سلامة اللغة

- تطبيق المرحلة الأولى
يرى فرويد أن فرضية اللاشعور  فرضية لازمة و مشروعة و الجانب اللاشعوري  من النفس أعمق بكثير من الجانب الشعوري ، إذ هناك نشاطات نفسية لا شعورية تختفي  وراء الأعراض العصبية و هذا ما استخلصه من اعمال بروير
وقد دافع فرويد عن هذا الإكتشاف كالتالي:أولا  إن مجرد إعطاء معنى للأعراض العصبية بفضل تفسير تحليلي يشكَل حجة دامغة على وجود نشاطات نفسية  ثانيا وجود علاقة بين اللاشعور و الأعراض العصبية و هذا ما اكتشفه برويرمن خلال تجربته على فتاة مصابة بالهستريا  و يسانده فيه فرويد:" إذ يقول كلما وجدنا أنفسنا أمام أحد الأعراض وجب علينا أن نستنتج أن لدى المريض نشاطات نفسية لاشعورية بمجرد أن تصبح شعورية فإن أعراضها تزول" ، أيضا ما يثبت صحة فرضية اللاشعور هو ما يسميه فرويد بتجليَات اللاشعور حيث أن النشاطات التي تحدث عنها لا تقتصر على الأمراض العصبية و إنما تتعداها إلى مجمل سلوكا ت الإنسان العادية ، فهي تترقب فرصة الظهور و الخروج من حالة الكبت إلى التصريح و تظهر في فلتات اللسان ، زلات القلم ، الأحلام : أحلام اليقظة و أحلام النوم ، النسيان  إلى جانب الرَسوم و
الأشكال التي يرسمها الإنسان دون وعي منه .




كيفية كتابة مقالة بطريقة الإستقصاء يالوضع الجزء الثالث
عزيزي التلميذ
نواصل الجزء الثالث من شريط التدريب على طريقة الإستقصاء بالوضع
محتوى الشريط

المرحلة الثانية
-3 عرض منطق الخصوم
-4نقد منطقهم                    أ) من حيث الشكل
                                  ب)من حيث المضمون
 مع توظيف الأمثلة و الأقوال المأثورة  و مراعاة سلامة اللغة  

   تطبيق المرحلة الثانية
لقد تعرضت مدرسة التحليل النفسي إلى عدة انتقادات لاذعة و استنكار شنيع من أمثال الألماني    
"بومكه و أتباعه بحجة ذي الدليل على لا وجود إلا لغير الشاعر "هي كما يلي "
إن الظاهرة النفسية اللاشعورية لا توجد إلا بالكفَ عن الوجود . أيضا من بين الخصوم الفرنسي
جون بول سارتر فيلسوف الوجودية و هنري يرغسون فيلسوف الحدسانية  أنكرا وجود حياة لاشعورية ، بالنسبة لسارتر يرى أن الوجود أسبق عن الماهية لأن الإنسان عبارة عن مشروع و هو يمتلك كامل الحرية في تجسيده و من ثمة فهو يشعر دائما بما يريد و أما بالنسبة لبرغسون فهو يرى أن الفكر ديمومة لا تعرف الإنقطاع و منه لايمكن الحديث عن وجود لا شعور بالإضافة إلى خصوم آخرين أمثال الطبيب ستكال و غيرهم .
فمن الناحية المنطقية إن أراء هؤلاء الفلاسفة و الأطباء لا تعتبر حجة دامغة على رفض اللاشعور فهي أراء مبنية على أحكام مسبقة و ليست موضوعية  و هذا ما أشار إليه فرويد نفسه عندما دافع عن اللاشعور و تحدث عن الإنزعاج من التحليل النفسي  و قال أنه قائم على حكمين مسبقين حكم عقلي و حكم أخلاقي فأما العقلي فهو الإيمان المطلق بالنظرية التقليدية لديكارت القائلة أن كل ما هو نفسي شعوري و الحكم الثاني الأخلاقي هو الإعتراض على مبدأ الليبيدو "الغريزة الجنسية" التي يتخده فرويد أساسا لنظريته .
أما من الناحية المادية   أي من حيث المضمون نجد أن إصرار هؤلاء الفلاسفة على أن الحياة النفسية كلها شعورية لا يتناسب مع الوقائع العلمية التي اكتشفها علم النفس المعاصر فمثلا بومكه
نجده يتكلم عن الظواهر الشعورية و كأنها أشياء موجودة في المكان في حين أنها تجليَات في الزمان  ثم كيف لهم أن يفسروا هذه الحالات المرضية التي لا نجد لها أسبابا في الحياة الواعية
 





كيفية كتابة مقالة بطريقة الإستقصاء بالوضع الجزء الرابع
عزيزي التلميذ
نواصل الجزء الرابع من شريط التدريب على طريقة الإستقصاء بالوضع
إذا لم ترى الأجزاء الأولى أنزل إلى أسفل الصفحة و شاهد الأجزاء بالترتيب  1،2،3،4
محتوى الشريط  
                                 
المرحلة الثالثة
الدفاع عن الأطرحة بحجج شخصية               ا) من حيث الشكل
                                                      ب) من حيث المضمون            
الاستئناس بمذاهب فلسفية مؤسسة
توظيف الأمثلة و الأقوال المأثورة مع استثمار الوقائع العلمية و التاريخية

تطبيق على المرحلة الثالثة
أيضا ما يثبت صحة وجود  اللاشعور من الناحية الصورية  الشكل التالي :
إما أن تكون الأعراض العصبية ذات أسباب شعورية أو ذات اسباب لاشعورية
        لكنها ليست لها اسباب في الحياة الشعورية
        إذن الاعراض العصبية لها أسباب لاشعورية    
إذن هنا برهان منطقي على وجود اللاشعور
أما من الناحية المادية اي مضمونا يمكننا استثمار الواقع العلمي إذ النتائج التي حققتها مدرسة التحليل النفسي و القائمة على هذه الفرضية تعتبر حجة دامغة على وجوها فالتجارب العيادية التي قام بها علماء الأعصاب من خلال مرض الهستيريا كشفت عن الجوانب الخفية للنفس أيضا علاج  المرضى النفسيين و حل عقدهم و دمجهم من جديد في المجتمع بعدما كان ينظر لهم في السابق كمختلين يوضعون في المصحات و السجون . إضافة إلى أن التجربة الذاتية لكل منَا اليوم تؤكَد على صحة وجود حياة لاشعورية  إذ في كثير من المواطن نسلك سلوكات نعجز عن تفسيرها إضافة إلى أن فرويد  اعتمد على مبدأ علمي يقوم عليه أي اكتشاف و هو مبدأ السببية العلمية حيث اكتشف العلاقة بين الأعراض السببية و الدوافع اللاشعورية
الخاتمة : حل المشكلة
-تلخيص و جيز لما سبق تحليله
 -التأكيد على مشروعية الدفاع                                          

تطبيق على الخاتمة
انطلاقا مما تقدم نلاحظ أن اللاشعور اكتشاف لا يقَل أهمية عن الإكتشافات العلمية الأخرى،
ما دام حقق ما يحققه العلم فالعلم يهدف إلى تحليل الظاهرة و فهمها من أجل التنبؤ بها و التحكم فيها و إذا نظرنا إلى ما قدمه فرويد من خلال التحليل النفسي نلاحظ أنه استوفى هذه الشروط  أي أنه حلَل لظاهرة النفسية الغامضة التي ليس لها أسباب في الحياة الواعية بالإستناد إلى مبدأ علمي و هو مبدأ السببية أيضا ساعده هذا التحليل على فهم السلوك الإنساني و توجيهه توجيها صحيحا إلى مرحلة تجاوز  المشكلة عندما يصادم بين المريض و أعراض مرضه الخفية  هذا و بما أننا استطعنا أن نبطل موقف الخصوم شكلا و مضمونا يحقَ لنا التأكيد على أن الاطروحة القائلة أن فرضية اللاشعور فرضية لازمة و مشروعة أطروحة صحيحة .







[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elnoor.mountada.net
 
دروس الفييو طرق معالجة المقال الفلسفي+ فديوو لكل جزء هام هام جدا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» كتاب معالجة الاشكاليات الفلسفية
» مقالة فلسفية حول الأخلاق(فديوو)
» مقالة فلسفية حول طبيعة الذاكرة (فديوو)
» دراسة الوضعية الادماجية في الرياضيات ل (فديوو)BEM
» مقالة فلسفية حول طبيعة الادراك باك(فديوو)

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى النور لخميس مليانة :: منتدي تعليم الثنوي :: سنة الثالثة :: الفلسفة-
انتقل الى: